هاف بوست

عراقي

Home » استعدوا للاحتمالات وترتيب السفارات

استعدوا للاحتمالات وترتيب السفارات

هاف بوست عراقي ـ 

عدنان أبوزيد

لم تحرّك السفارات الأجنبية في العراق ساكنا، مع تفاقم مواجهات الميادين بين أنصار كل من التيار الصدري والإطار.

وإذ لا تحذيرات إلى الآن للرعايا الأجانب، تعكس قلق السفارات المؤثرة في العراق، وهي الإيرانية والأمريكية والبريطانية، إلا انها تتأهب لتداعيات التظاهرات الواسعة المرتقبة.

وقد يكون لهذه الدول خططها التي لا نعلم بها، رغم إن اكتراثها بالعراق بات هامشيا، أكثر من أي وقت مضى.

لايزال ملتبسا إلى أي مدى يريد إن يذهب الصدريون في تظاهراتهم، غير إن المؤكد، إن المسيرات الندية للإطار
أوجدت توازنا، سوف يعرقل الكثير من الأهداف الصدرية.

والذي لا يقلق السفارات أيضا، إنّ لا مؤشرا على تدخل الجيش، والحشد، والمؤسسات الأمنية والعسكرية في الاشتباك السياسي، إلى الان.

بيْد إن كل هذه الاحتمالات مفتوحة الأبواب على مصارعيها، اذا اختلطت الأوراق، ولمعت السيوف، فعلى رغم البادي الان في إن الطرفين بعيدان عن التصعيد الأمني، وعدم الاقتراب من المؤسسات الحساسة، المحلية والأجنبية، غير إن تظاهرات هائلة، سيكون من الصعب ادارتها

بدقة اذا ما خرجت عن المسار، نحو أعمال التخريب.

مصر بدأت بتظاهرات مدنية سلمية كما تونس، والجزائر، وما إن صحونا من النوم حتى رأينا الجنرالات تتصدر الشاشات، وتدير الأزمة.

في الكثير من الأحيان، يستخف القوم بالشرارة، ثم يفاجئهم الحريق.

كن مستعدا للاحتمالات.
وتأمّل

 

 

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x