الصدريون يريدون رئاسة الوزراء.. والعراقيون يسألون: كنتم في المسؤولية الأولى منذ 2003 .. فماذا سوف يتغيّر؟

128 متابع ...

هاف بوست عراقي ـ اهتم مواطنون عراقيون ونخب سياسية بتغريدة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بشأن السعي للحصول على موقع رئيس الوزراء في الانتخابات المقبلة.

وإثر ذلك، دعت اللجنة المشرفة على احتجاجات التيار الصدري، الاثنين 23 تشرين الثاني 2020، إلى التظاهر دعما لزعيم التيار.

وغرد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاحد 22 تشرين الثاني 2020، بشأن الانتخابات وقسمه بعدم خوضها.

وقال الصدر في تغريدة تابعتها هاف بوست عراقي إن بقيت وبقيت الحياة.. سأتابع الأحداث عن كثب وبدقة.. فإن وجدت أن الانتخابات ستسفر عن أغلبية (صدرية) في مجلس النواب وأنهم سيحصلون على رئاسة الوزراء.

وفي مواقع التواصل الاجتماعي، تساءلت جهات وشخصيات عراقية مختلفة عما سوف يقدمه التيار الصدري، او غير من الاحزاب المجربة، منذ ٢٠٠٣، اذا تولت رئاسة الحكومة، بعد تجربة مريرة في سوء الادارة.

ووجه النائب باسم خشان، في وقت سابق، رسالة الى زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، متهماً اياه بـ الاشتراك في عملية الهدر المالي من خلال الهيئة السياسية للتيار.

وقال خشان في حوار متلفز: يا سماحة السيد مقتدى، أنت شريك في عملية الهدر المالي، فإذا كنت تدري فتلك مصيبة، وان كنت لا تدري فالمصيبة اعظمً.

وأضاف خشان، أن جزء من الهيئة السياسية للتيار الصدري تأخذ رواتب رفاه العارض (النائب التي حل خشان بديلاً عنها) والتي هي يفترض ان تعاد بحكم القانون، وأنت الآن في نظري شريك في هذه العملية.

ويقر وزير الكهرباء في الحكومة العراقية المستقيلة لؤي الخطيب، بأن اللجان الاقتصادية الحزبية في المؤسسات الحكومية باتت أمرا واقعا، مشيرا إلى أن هذه اللجان هي من بين أسباب عديدة تعيق نهوض الدولة، فيما يبرز التيار الصدري واحد من اكبر الاحزاب التي تسيطر على الكثير من الوزارات عبر لجانه الاقتصادية.

واللجان الاقتصادية، هي آلية اتبعتها الأحزاب في العراق لإدارة الوزارات التي تحصل عليها ضمن الحكومة في إطار عملية المحاصصة.

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – نشر محرري الموقع رصد المحرر-  ز.ا.و:

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments