هاف بوست

عراقي

Home » الصدر يطلق الرصاص على الحوار

الصدر يطلق الرصاص على الحوار

هاف بوست عراقي ـ عدنان ابوزيد

تناهى إلى مسامعي من ألسن نخبوية، أنّ زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أطلق مشروع حل البرلمان نحو انتخابات مبكرة، بعدما شكّلت قوى الداخل والخارج طوقا محكما للمباشرة بالحوار، وقد اضطر إلى اطلاق الرصاص على مشروع الحوار المستند إلى قيام كل من مصطفى الكاظمي، وهادي العامري بوضع أسسه، وبدأت خطواته بتحييد العامري وجعله وسيطا لا شريكا مع الاطار، بعد اطراء قيادات صدرية له ووصفه بـ الطيب” والدعوة له إلى ترك الاطار.

القوى الشيعية سحبت السجادة التي تجذب العامري إلى الصدر، واغرته بلقب “شيخ الاطار”، لكنها منحته التخويل بالحوار، على رغم الشروط القاسية التي رماها الصدريون بوجهه.

انهى الصدر بمقترحه الجديد، في حل البرلمان، جدلا سنيا متصاعدا في إن البرلمان المحسوب كمنصة سنية متقدمة للقرار في العراق، قد احتله الشيعة الصدريون.

المواقف لم تتزحزح طوال الازمة فقد فشل التيار في شق الإطار، على رغم من وصفه للعامري بالمجاهد والطيب، مقابل نعته للمالكي بالمتآمر و”الفاسد”، كما إن الإطار فشل في جر التيار إلى الحوار، عبر العامري المتهم مسبقا من قبل قوى الاطار، بان حواراته غير مجدية، فهو الذي أتى بالعبادي، وصعّد الكاظمي، ، واستفزّ الصدر بمحمد السوداني..

تأمّل

 

 

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x