الكاظمي يصف مقتدى الصدر بأنه سيد المقاومة: ليعطوني وزير صدري واحد بمجلس الوزراء

الكاظمي يصف مقتدى الصدر بأنه سيد المقاومة: ليعطوني وزير صدري واحد بمجلس الوزراء

هاف بوست عراقي ـ وصف رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، في تصريحات، الأحد 9 ايار 2021، زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بأنه سيد المقاومة، وأكد أن التيار لا يسيطر على عمل الحكومة، وتحدث عن تغيير وزاري مرتقب.

و أكد الكاظمي حلال حديث تلفزيوني، أن الاتهامات بشأن سيطرة التيار الصدري على الحكومة غير حقيقية، مضيفا: أتيت بوزير الصحة ومحافظ البنك المركزي وليس التيار الصدري، مشيرا إلى أن الاتهامات بوجود اتفاق يجمعه بالتيار الصدري مجرد أكاذيب.

وتابع: أتحدى من يقول إن هناك وزيرا واحدا ينتمي للتيار الصدري… زعيم التيار الصدري قدم لي طلبا واحدا فقط وهو الاهتمام بالعراق.

تغيير وزاري

ولفت الكاظمي إلى أن هناك نية بتغيير وزاري قريب، موضحا أننا التزمنا بالكثير من فقرات برنامجنا الحكومي.

العلاقة مع واشنطن

وتابع الكاظمي: أننا نبحث عن علاقات جيدة مع واشنطن، لافتا إلى أننا عملنا خلال الحوار الاستراتيجي على ترتيب وتنظيم العلاقة معها.

وأضاف رئيس الوزراء أن الأعمال العبثية تسببت بانسحاب بعض الشركات الأميركية التي كانت تتولى تصليح طائرات أف-16 التي قال إن العراق يحتاجها في محاربة داعش.

لجنة الانتخابات وترشيحه

وأكد أن لجنة الأمن الانتخابي مستقلة وستعمل بكل مهنية وستتخذ إجراءات واضحة كي لا تتكرر أخطاء الماضي.

وشدد الكاظمي على أن جميع مستلزمات نجاح الانتخابات متوفرة ونحتاج لدعم وسائل الإعلام والكتل السياسية لتشجيع المواطنين على المشاركة.

وقال إن قرار انسحابه من الانتخابات “تم اتخاذه من اللحظة الأولى من توليه منصبه، مبينا أنه لم يكن هناك قرار بدخول الانتخابات أو المشاركة بحزب.

وأضاف أن مشروعي السياسي هو النجاح بتأسيس انتخابات نزيهة وعادلة، والبعض حاولوا شيطنة رئيس الوزراء ولكني حافظت على وعدي بأن أكون محايدا.

تهديد جيران العراق

وبين الكاظمي أن العراق يحاول اليوم إعادة سمعته الدولية، لافتا إلى أننا نرفض جميع أشكال النفوذ السياسي لأي طرف كان… لن نقبل بأن يكون العراق ساحة لتهديد جيرانه.

حصر السلاح بيد الدولة

وقال إنه إذا أردنا بناء عراق حقيقي، يجب حصر السلاح بيد الدولة مؤكدا أن الدولة ستحارب أي سلاح يهدد كيانها من أي جهة كانت.

وأضاف أن البعض حاول استغلال السلاح الذي حارب داعش تحت عناوين متعددة.

وتابع قائلا إن الحكومة جادة بمحاربة السلاح المنفلت، مشيرا إلى أن هناك عصابات اخترقت أجهزتنا الأمنية لاسيما في وزارة الداخلية، وأكد اعتقال مجموعات كبيرة حاولت العبث بأمن البلاد.

وقال التزمنا بتعهداتنا للمتظاهرين موضحا أنه تم إلقاء القبض على بعض الجناة ممن قتلوا المتظاهرين وغيرهم.

حيتان الفساد

وأكد الكاظمي أن لجنة مكافحة الفساد لم تستهدف أي جهة سياسية، موضحا أن اللجنة أطاحت برؤوس كبيرة لحيتان الفساد.

وتابع أن القضاء أثبت أن جميع الاتهامات لهذه اللجنة أكاذيب، مشيرا إلى أن اللجنة ستقدم قريبا تقريرها عما أنجزته خلال الأشهر الماضية.

 

 

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

936 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments