تاريخ ميلاد صدام الحقيقي.. ساجدة رفضت الزواج منه.. وأمها وقفت معها.. وطلفاح وجده “زلمته”

هاف بوست عراقي ـ رصد المحرر- كتب طالب الحسن: من يقرأ الفكر البعثي بإمعان يجد تركيزا غير مسبوق على مفهوم( إعادة تكوين الامة) لأن هذه الأمة العربية التي هي جزء من أمة أكبر منها أخرجها الله من الظلمات إلى النور لم تعد مكونة بعد, في المنظور البعثي وهي بحاجة إلى تكوين وتنتظر ميشيل عفلق كي يقوم بإعادة تكوينها.

 طرح صدام حسين مفهوم( إعادة كتابة التاريخ) وفور انتهاء صدام من محاضرته التي طبعت في كراس تبارى الباحثون وأصحاب الاختصاص والأكاديميون وعقدت الندوات لمناقشة موضوعة إعادة كتابة التاريخ.

ومر أمد طويل وتلفت ثلاثة عقود ونصف من عمر العراق والعراقيون والأمة ما عاد تكوينها بعد بل هي في تراجع مخيف ونكوص مرعب.

تزوير  ميلاد:

وإذ لم ينجح صدام في إعادة كتابة تاريخ الأمة فإنه نجح في تزوير كتابة ميلاده وهو تاريخ مختلق ومنتحل في يومه وشهره وسنته ولم يكن 28  نيسان 1937 يوم ميلاد صدام البتة.  إن سجل نفوس صدام مدون فيه أنه من مواليد 1/7/1939 شأنه شأن أبناء العراق في القرى والأرياف والبلدات الصغيرة الذين لم يدون تاريخ ميلادهم بالشكل الصحيح ولم تخرج قرية العوجة عن هذا السياق ابدا، ولدي من الوثائق الدقيقة التي تؤكد ذلك وهي وثائق من أرشيف صدام نفسه.

1- وثيقة صادرة من ثانوية الكرخ يظهر فيها ميلاده عام (1939)  والوثيقة منشورة في مجلة ألف باء العدد 761 السنة الخامسة عشرة في 27 نيسان 1983.

2- صورة قيد التسجيل العام لسنة 1957 الصادرة من دائرة الكرخ / مديرية الأحوال المدنية العامة/ وزارة الداخلية/ السجل 316 م.

وفيه يظهر ميلاد صدام 1/7/1939

وميلاد ساجدة خيرالله 1/7/1937 فهي اكبر منه بسنتين.

3- ما افدناه من كتاب ( صدام حسين الرجل والقضية والمستقبل) تأليف فؤاد مطر وهو كتاب مهم وتبرز أهميته لأن صدام نفسه أملاه على المؤلف وقد ورد في الصفحة 35 منه مايلي :(( في السنة التي كانت فكرة تحويل حركة البعث العربي إلى حزب قاربت من النضوج عند ميشيل عفلق في دمشق كان صدام حسين الذي ولد يتيما يقترب من السنة الثامنة وهو لم يدخل المدرسة بعد فالأسرة تريده فلاحا مثل كل الفلاحين فيها ولولا أن ابن خاله عدنان خيرالله ( اصبح وزير الدفاع بعدما تسلم صدام حسين المسؤولية الكاملة في الحزب والدولة) وكان في مثل سنه, حدثه عن المدرسة وكيف أنه بات يقرأ ويكتب ويرسم لما كان الطفل صدام حسين يتخذ قرارا بالسفر مع قريبه إلى بلدة تكريت لكي يلتحق بالمدرسة))

من الفقرة المتقدمة نفيد منها ما يلي: أ- إن حركة البعث تحولت إلى حزب عام 1947 وصدام عمره ثمان سنوات اي أنه من مواليد 1939.

ب- أن عدنان خيرالله كان في مثل سنه وإن احد الكتب المؤلفة عن سيرة عدنان خيرالله تذكر أنه من مواليد 1939 قبل أن يغيره هو الآخر إلى عام 1940.

ج- إن ساجدة خيرالله طلفاح وهي بكر أبيها كانت من مواليد 1/7/1937 ثم ولد عدنان بعدها بسنتين أي عام 1939.

فإذا كان صدام من مواليد 28/4/1937 وعدنان من مواليد 1939 او 1940 هل كان   فؤاد مطر ليقول : أن عدنان خيرالله كان في مثل سنه والفرق بينهما أكثر من سنتين.

إذا كان صدام قد أخفى الظروف الضاغطة عليه والدوافع الحقيقية التي حملته على إعادة تدوين تاريخ ميلاده فإن أهمها طفا على السطح وبان وهو خشيته أن يعرف الناس من حوله أنه متزوج من امراة أكبر منه سنا وهي من الحالات النادرة وغير المألوفة أو المستساغة إلا مع الاضطرار.

رفض الاقتران

ورغم كل ذلك إن ساجدة الأكبر سنا كانت رافضة الاقتران به لأنها كانت تقارن بين منزلتها ومنزلته آنذاك فابوها كان ضابطا عام 1941 وفي عام 1958عين مدير معارف بغداد فهي في حالة من الثراء بينما كان هو يتيم متشرد يعيش طفولة قاسية وحالات مزرية من التسيب والضياع وفي صباه وشبابه كان طريد المدرسة والعشيرة والقانون ولم تكن ساجدة الرافضة الوحيدة للزواج منه بل إن أمها ليلو وهيب كانت كذلك.

وقد كشفت عن ذلك لاحقا حرير حسين كامل في كتابها( حفيدة صدام) فقالت:(( كان جدي _ وتقصد صدام_ في أحيان كثيرة يأتي إلى القصر الجمهوري ويرى ( ليلو) يذهب إليها ويقول لها ممازحا وهو ينحني لتقبيل راسها: ها حجية… بعدك ما تريديني ؟ بعدك ما موافقة علي؟ كانت ليلو العجوز تضحك لدعابته وتذكر الله وتقول له : لا ابني… هاي قبل…

أي كان ذلك منذ مدة بعيدة… زمن آخر وانقضى. الجدة ليلو المباركة كانت والدة جدتي ساجدة اي حماة الرئيس العراقي صدام حسين وقد فهمنا من مزاحه معها أنها كانت رافضة زواجه من جدتي في أيام شبابهما)).

الوحيد الذي كان يريد هذا الزواج هو خاله خير الله طلفاح الذي وجد في صدام ( زلمته) الذي ينفذ فيه جرائمه ومآربه العدوانية وهو قد جربه ولما يبلغ صدام العشرين من عمره في تنفيذ عملية اغتيال ابن عمومتهما سعدون حمود الناصري مساء يوم 25  تشرين الاول.

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – نشر محرري الموقع

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

1٬701 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments