تفاصيل نصب مجسّم الكعبة في كربلاء .. العتبة تنأى بنفسها.. وصاحب الفكرة: تقليد كربلائي قديم

هاف بوست عراقي ـ أثار وجود مجسم للكعبة داخل الحرم الحسيني في مدينة كربلاء، الجدل في مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت نأت فيه العتبة الحسينية بنفسها عن أي توجيه بوضع المجسم داخل الحرم، وذكرت أنه يعود لصاحب موكب حسيني.

وأظهرت صور تداولها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مجسم الكعبة الذي وُضع مؤخراً بالقرب من مرقد الإمام الحسين ابن علي ابن أبي طالب.

وهاجم ناشطون ومدنون صاحب فكرة المجسم. على إثر ذلك، قال مدير إعلام وعلاقات العتبة الحسينية علي شبّر، إن العتبة الحسينية لم توجّه بوضع هذا المجسم داخل الصحن الحسيني.

مبيناً في تصريحاتٍ صحافية، أن صاحب الموكب الذي وضع المجسم، باعتباره مجسماً تعبيرياً عن الكعبة، وضعه ليومين، وقد تمَّ إخراج المجسم من الصحن الحسيني بعد يومين من وضعه.

وقال عباس الموسوي وهو احد اصحاب المواكب في  كربلاء، ان مجسم الكعبة الذي وضع بين الحرمين، هو تراث كربلائي قديم ينصب في كل سنة بولادة الامام علي بن ابي طالب (عليه السلام)، ويقوم الكربلائيون منذ القدم اي في العهد الملكي وفي زمن الزعيم عبد الكريم قاسم بنصب هذا المجسم وكان حينها ينصب في ساحة البلوش.

واضاف: ليس فقط مجسم الكعبة بل ان من العادات والتقاليد الكربلائية هو المجسم الكبير لمراقد ائمة البقيع الذي كان ينصب في باب قبلة العباس (عليه السلام) من اعمال المرحوم عبد الرحمن المعمار الكربلائي، توقفت هذه الاعمال كلها بما فيها الشعائر الحسينية ومنعت في زمن صدام واليوم تمت اعادتها.

ويعتبر المسلمون الكعبة أقدس مكان على وجه الأرض، حيث تقع وسط المسجد الحرام تقريباً على شكل حجرة كبيرة مرتفعة البناء مربعة الشكل، ويبلغ ارتفاعها 15 متراً.

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

88 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments