تقرير لفضائية الحرة يتحدث عن انقسام بين فصائل الحشد حول المحمداوي

هاف بوست عراقي ـ رصد المحرر-  يزعم تقرير لفضائية الحرة ان ان هناك انقسام بين فصائل الحشد الشعبي حول خليفة الراحل ابو مهدي المهندي، وهو  عبد العزيز المحمداوي، كقائد عام للفصائل المسلحة العراقية.

فقد رفضت الفصائل الاعتراف بالمحمداوي المعروف باسمه الحركي أبو فدك، قائدا لقوات الحشد الشعبي التي تنضوي الفصائل تحت لوائها.

بل إن البعض في فصيله، كتائب حزب الله، عارض ارتداءه عباءة القيادة حسبما  مصادر في الكتائب، وفق زعم الحرة 

 والآن تتحدث مصادر في الفصائل بقوات الحشد الشعبي عن خلافات متزايدة على القيادة، الأمر الذي يحبط محاولات الوحدة في مواجهة الظروف المعاكسة.

 وتضم قوات الحشد الشعبي عشرات الفصائل غير أن الفصائل القوية تهيمن على الحشد ومنها كتائب حزب الله التي كان المهندس قائدها ومنظمة بدر وحركة النجباء وغيرها. 

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – نشر محرري الموقع

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

453 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments