تقصي الحقائق في مكتب الكاظمي تستضيف ذوي ضحايا تشرين: انصاف وتعويض ومحاكمة المتورطين بالقتل

تقصي الحقائق في مكتب الكاظمي تستضيف ذوي ضحايا تشرين: انصاف وتعويض ومحاكمة المتورطين بالقتل

هاف بوست عراقي ـ اعلنت اللجنة العليا لتقصي الحقائق في مكتب رئيس الوزراء، الخميس 10 حزيران 2021، استضافة مجموعة من ذوي ضحايا احتجاجات تشرين من البصرة والاستماع الى شهاداتهم.

وقال المتحدث باسم اللجنة محمد الجنابي ان اللجنة تستمر وباهتمام عال من قبل رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، باستضافة ذوي الضحايا من المحافظات التي شابتها أحداث عنف مميت أثناء التظاهرات.

واستضافت اللجنة مجموعة من ذوي ضحايا محافظة البصرة والأستماع الى شهاداتهم من قبل القضاة من أعضاء اللجنة.

وجاء ذلك أن تم جلب دعاويهم القضائية من المحاكم المختصة والاطلاع على الأوراق التحقيقية وأوراق الأدلة الجنائية وكشف الدلالة وتقارير الطب العدلي وغيرها من الوثائق.

كما تم تدوين أقوال الشهود في محل الحادث والاطلاع على إفادات عدد من المتهمين.

وأكد الجنابي على ان الاجراء يأتي لغرض تعويض ذوي الضحايا والوقوف على إيقاع العقاب العادل لمرتكبي تلك الجرائم.

وكشف مصدر حكومي عراقي، عن توصل الحكومة إلى نتائج وصفها بـالمهمة بشأن قتلة المتظاهرين.

وقال المصدر أن اللجنة التي شكلها رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي توصلت إلى معلومات وأدلة عن الأشخاص والأطراف التي شاركت في قتل متظاهرين وتنفيذ عمليات اغتيال. وفقاً للعربية.

وبحسب المعلومات فان جهات سياسية تحاول التصعيد في الأيام القادمة لعرقلة الإجراءات الحكومية التي ستفضي إلى اعتقال عدد من المتورطين بقتل المتظاهرين والنشطاء.

ويتعرض الكاظمي لضغوط كبيرة من قبل أطراف سياسية وجماعات مسلحة، لمنع إعلان نتائج التحقيق واعتقال المتورطين بتلك العمليات، إلا أنه مازال يصر على تنفيذ خطته الحكومية بهذا الشأن.

ويذكر أن الحكومة العراقية كانت أعلنت في وقت سابق اعتقال فرقة الموت المتورطة بتنفيذ عمليات اغتيال ضد ناشطين ومتظاهرين في محافظة البصرة.

وأعلن مجلس الأمن القومي الأمريكي، الخميس 27 أيار 2021، دعماً قوياً لإجراءات رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي لفرض سيادة القانون في البلاد.

وذكر المجلس في تغريدة تابعتها هاف بوست عراقي ندعم بقوة التزام رئيس الوزراء الكاظمي وحكومته بدعم سيادة القانون وتمهيد الطريق لانتخابات حرة ونزيهة.

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

110 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments