زيارة الكاظمي الى واشنطن ترفع سقف الترجيحات في التمديد له بـ ولاية جديدة

زيارة الكاظمي الى واشنطن ترفع سقف الترجيحات في التمديد له بـ ولاية جديدة

هاف بوست عراقي ـ يرى عضو لجنة العلاقات الخارجية النيابية، فرات التميمي، الثلاثاء 20 تموز 2021، أن جدولة انسحاب القوات الاميركية من العراق وتقييم الوضع الأمني سيكون في مقدمة الملفات المطروحة في زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للبيت الابيض.

وتعتبر تحليلات ان مباحثات الكاظمي في واشنطن هي استكمال لجولة الحوار الاستراتيجي.

ونجح الكاظمي في سياساته الداخلية والخارجية في الحصول على تأييد دولي واسع غير مسبوق لم ينله أي مسؤول عراقي منذ 2003، ابتداء من العواصم العربية وطهران الى الفاتيكان و بروكسل.

واحدة من المكاسب السياسية المتوقعة على مستوى الداخل العراقي، ان اللقاء يأتي قبل 3 أشهر من إجراء الانتخابات التشريعية المقبلة في العراق، الأمر الذي يرفع من سقف الترجيحات في ولاية جديدة للكاظمي، تخرِج العراق من عنق الزجاجة، داخليا حيث الاحتجاجات الشعبية، وخارجيا حيث احتمال تحول العراق الى ساحة تناحر بين القوى الإقليمية.

وتصر الحكومة على تقوية العلاقات الخارجية ومنح فرص لدخول الشركات الاستثمارية الى الأراضي العراقية لما فيها من أهمية لتشغيل الايدي العاملة وإنعاش التجارة والصناعة العراقية.

وفي 26 تموز الجاري، يستقبل الرئيس الأميركي جو بايدن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في بالعاصمة الأميركية واشنطن، حسب ما أعلن عنه البيت الأبيض.

وستتيح هذه الزيارة تأكيد الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، وفق بيان للبيت الأبيض.

وأشارت الرئاسة الأميركية إلى أنّ بايدن يتطلع أيضًا إلى تعزيز التعاون الثنائي مع العراق في القضايا السياسية والاقتصادية والأمنية وخصوصا الجهود المشتركة لضمان الهزيمة الدائمة لتنظيم داعش.

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

89 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments