صحافة عالمية: الخلافات العميقة تطفو على السطح بين الصدر وفصائل الحشد

هاف بوست عراقي ـ يرصد موقع “ذه ارب ويكلي”  خلافات واضحة بين زعيم التيار الصدري وقادة الفصائل في العراق.

واعتبر  الموقع  ان قيام الفصائل ومنها بدر والعصائب وكتائب حزب الله بتنظيم تظاهرات والتهديد بالثأر للمهندس وسليماني لم يعجب الصدر الذي يرى ان من مصلحة العراق الان عدم الدخول بمواجهة مسلحة مع امريكا.

وحذر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر من استهداف البعثات الدبلوماسية واتهم بعض الدول والجهات بمحاولة إدخال العراق بساحة لتصفية الحسابات الإقليمية.

واضافت المصادر ان قادة الفصائل يعتبرون رؤية الصدر تهربا من المسؤولية بمواجهة ما يصفوه بالمحتل والمتمثل بقوات التحالف الدولي وهو ما أشعل خلافات ظهرت حتى في وسائل الاعلام.

وبدأت الخلافات بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وقادة الفصائل المسلحة تطفو على السطح، بعد الهتافات الاخيرة التي أطلقها أنصار الفصائل المسلحة خلال التظاهرات التي اقيمت في ساحة التحرير في ذكرى استشهاد سليماني والمهندس، ضد موقف الصدر بعد قصف السفارة الامريكية في بغداد.

ودعا صلاح العبيدي، الناطق باسم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، في 3 كانون الثاني 2020، الفصائل المسلحة إلى الكف عن دفع العراق في معمعة صراع إيراني – أميركي.

وشارك الآلاف من أنصار الحشد الشعبي في تظاهرة حاشدة لإحياء ذكرى استشهاد سليماني والقيادي في الحشد أبومهدي المهندس، وسط استنفار أمني وحكومي في بغداد قرب المنطقة الخضراء.

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

66 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments