هاف بوست

عراقي

Home » كاظم غيلان حول نفاق عبد الرزاق: بوق قاصف قبّة الحسين يمدح سيد الشهداء

كاظم غيلان حول نفاق عبد الرزاق: بوق قاصف قبّة الحسين يمدح سيد الشهداء

هاف بوست عراقي ـ  كاظم غيلان

بين سلعة ” الثقافة ” والحسين

ثورة الحسين وما تضمنته من دروس،لا اعتقد بحاجة لتقييم أشباه الشعراء الذين يضعون قدم هنا وقدم هناك .
يغفرون، يجرمون، يدينون، يوافقون … الخ.

ما ان تحل ذكرى استشهاد الحسين حتى يعيدوا القصائد ” المأثورة ” عنه لأجل تزكية ” رموزهم”!!

كيف اسمح لنفسي بأن اتسامح مع من مدح قاصف قبة الحسين وأخيه العباس لأنه ( مدح) الحسبن في قصيدة * عصماء* طبعا ؟!!
اليست هذه هي التفاهات بمجملها ؟ وكأن ثورة الحسين لا تزكى الا بقصائد هكذا صناع طغاة لن يتنازلوا عن حب صدام حسبن لكنهم

كتبوا المراثي عن * الحسين *.؟؟
 
 وهذه التفاعلات مع نص كاظم غيلان:

مصطفى الدفاعي: من يعيش نضال الحسين في عيون واعيه لاينضر في عين واحدة ولا يعيش على كل الطرق الحسين طريق واحد بدون قناع

غالي الخزعلي:احد الشعراء يقول مامعناه(امشي زحف ومابيع صدامي؟؟؟)الآن من شعراء الحسين ع والحشد المقدس وهو شاعر معروف؟؟؟

Abdul-Azim Jafar:مشكلة عويصة ( الغسل بدم المچاتيل)

كريم الرسام:التلون والنفاق سبب دمار البلد استاذي العزيز مجتمعنا ليس له القدره التخلص من هذا لذلك نعيش داومه لايمكن الخلاص منها بسبب تعدد الاقنعه.

Azher Al Abassie:سؤال هل الله يقبل التوبة بعد الكفر والعصيان والالحاد ام ايضا الانتقام قائم مادام الخطا قد حدث الصفح لمن اذا وعلى ماذا وجد ولاي سبب نتعامل به اليس الزمن كفيل بالنسيان والعفو عن الاخرين بعد تغير المنهج والسلوك هل تبقى عقلية الانتقام والقصاص والحقد تلازم العربي مجرد سؤال

الشاعر يونس جلوب العراف: وهؤلاء معروفون وأغلبهم رحل والباقون على قيد الحياة يرحلون قريبا وانا وانت نعرفهم بالاسماء

Najem Wali: البوم أردت أن أكتب عن ذلك… وها أنت سبقتني… خذ سامي عبدالحميد من إخراج “زبيبة والملك” إلى “الحر الرياحي” والحسين! بعضهم ينشر ذات المدائح ويغير اسم البعث وصدام بالحسين …… كاظم هؤلاء تدوير قمامة نتانة في هواء شرجي!

حسن عبد زاير: على گولت المثل الشعبي العراقي
ادري وسويچت ،،وهم كثر فهنالك من فتح الابواب لهم ،وهم في أفضل المواقع والصحف يكتبون بلا خجل..

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x