لماذا طالب الباجه جي باغلاق القنصلية العراقية في الاسكندرية بمصر؟

377 متابع ...

هاف بوست عراقي ـ رصد المحرر- ز.ا.و: معد فياض: قال لي الدكتور عدنان الباجه جي عندما كنت ادون مذكراته في ابو ظبي:

في بداية عملي الدبلوماسي عُينت قنصلا عاما في الاسكندرية بمصر، وكنت اتمتع بامتيازات دبلوماسية ومالية ولي فلة فاخرة وشاليه على البحر وفريق عمل وسيارة حديثة، وكنت شابا.

لكنني اكتشفت بعد فترة بسيطة بان القنصلية لا عمل لها بسبب عدم وجود عراقيين في القنصلية، واننا بلا عمل.

وبالرغم من كل الامتيازات التي كنت اتمتع بها فانني كتبت رسالة الى وزارة الخارجية العراقية اطلب فيها غلق القنصلية العراقية في الاسكندرية لانها بلا عمل ووجودنا يشكل هدرا للمال العام ولجهودنا كموظفين نتقاضى رواتب وامتيازات بلا سبب، وان هذا يشكل خرقا للامانة الوظيفية وللاخلاص للوطن، وبالفعل تم اغلاق القنصلية وعدنا الى بغداد وكنت مرتاح الضمير لهذا التصرف.

هكذا هم ابناء العوائل الاصيلة، فعدنان الباجه جي كان عراقيا مخلصا لبلده، وتربى في بيت وطني، والده كان رئيسا للوزراء، وعمه كذلك ووالد زوجته ايضا.. ما احوجنا اليوم لمثل هذه الشخصيات… انتهى.

وعدنان الباجة جـي ولد في بغداد عام ١٩٢٣، وهو سياسي و دبلوماسي عراقي، حاصل على دكتوراه في العلوم السياسية من جامعة جورجتاون بالولايات المتحدة، وكان سفير العراق في الأمم المتحدة بعد حركة 14 تموز 1958 مباشرة حتى أصبح وزيراً للخارجية في عهد الرئيس عبد السلام عارف (1965 – 1967 م )، وهو ابن السياسي البارز في عهد الملكية (مزاحم الباجه جي الذي كان رئيس الوزراء العراقي خلال الحرب في فلسطين في عام 1947).

توفي في أبو ظبي في 17 نوفمبر 2019 عن عمر ناهز 96 عاما.

 

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – نشر محرري الموقع

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments