مسلحون يحتجزون عائلة في شارع فلسطين ببغداد و يسرقون 300 مليون دينار ومصوغات ذهبية

هاف بوست عراقي ـ أفاد مصدر أمني، الخميس 8 نيسان 2021، بإقدام مسلحين مجهولين على احتجاز عائلة داخل منزل، مع سرقة 300 مليون دينار ومصوغات ذهبية شرقي بغداد.

وقال المصدر لـ هاف بوست عراقي، إن ثلاثة أشخاص مجهولين ومسلحين، قاموا بسرقة أحد المنازل في شارع فلسطين، من خلال دخول الدار، واحتجاز أصحاب المنزل في داخله.

وأوضح، أن المسلحين أقدموا على سرقة مبلغ قدره 300 مليون دينار عراقي، ومصوغات ذهبية، ليلوذوا بالفرار بعدها.

وتستهدف عصابات السطو المسلح شركات ومحلات الصرافة والذهب والتجار والميسورين، ما اضطر الكثير من أصحاب رؤوس الأموال إلى مغادرة العاصمة خشية وقوعهم ضحية هذه العمليات المنظمة التي تقودها عصابات ومجاميع مسلحة.

ويشير العديد من الخبراء إلى أن عدم الاستقرار السياسي في البلاد منذ عام 2003 يعد العامل الأبرز في تزايد معدلات الجريمة في العراق.

ويقول الباحث السياسي محمد عزيز، ان السياسة في أي بلد لها تأثير مباشر في جميع نواحي الحياة الأمنية والاقتصادية والاجتماعية، ومع تدهور الواقع السياسي في البلاد واستمرار الصراع بين مختلف الكتل السياسية، فإن معدلات الجرائم ستستمر في التزايد عاما تلو الآخر.

ويؤكد عزيز على أن العراق يفتقر إلى عقد سياسي قوي وفاعل تستطيع الدولة من خلاله إخضاع الجميع لميزان العدالة وتوفير الحياة الكريمة للعراقيين، خاصة ما يتعلق بالسكن والصحة وفرص العمل والأمن والتماسك الاجتماعي.

من جهته، يؤكد مسؤول أمني في وزارة الداخلية العراقية، أن ضحايا الجرائم المنظمة الناتجة عن السرقة والسطو المسلح والخطف وتجارة المخدرات والابتزاز والنزاعات العشائرية وغيرها باتت تتجاوز ضحايا العمليات الإرهابية في مناطق كثيرة من البلاد.

ويتابع المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه، أن ضبط السلاح المنفلت لم يعد شعارا سياسيا أو محاولة لفرض هيبة الدولة العراقية بقدر ما بات ضرورة لحماية المجتمع وأرواح المواطنين من الإزهاق.

وكان الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، قد اعلن في وقت سابق، القبض على عصابة سطو مسلح في العاصمة بغداد.

وقال رسول في بيان ورد لـ هاف بوست عراقي، إن مفارز مكافحة إجرام بغداد، ألقت القبض على عصابة سطو مسلح مكونة من ثلاثة اشخاص قامت بسرقة مبلغ خمسة ملايين دينار مع ما يقارب كيلوغرام من الذهب، إضافة إلى عجلة نوع رانج وهواتف نقالة من إحدى الدور في منطقة المنصور ببغداد.

وتشهد بغداد وبعض المحافظات العراقية، حوادث سرقة في بعض المنازل، تلقي القوات الأمنية القبض على أغلب منفذيها، بعضها تكون خلال وقت قياسي.

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

79 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments