مصادر تتحدث عن فساد مريع يعوق اعمار الموصل.. وصفقة مالية بين نائبة والخنجر

هاف بوست عراقي ـ  انتقد القانوني، انا الفواز، نواب الموصل، في عدم الاهتمام بالمحافظة، مبينا بأن هناك صفقة بين نائبة والخنجر مقابل رشاوى.

وقال انا الفواز، في تغريدة على تويتر الاثنين 5 نيسان 2021: 34 نائبا هم نواب الموصل، لم نلمس منهم أي اهتمام بمحافظتهم، في الحسابات الاخلاقية والسياسية والوظيفية والاجتماعية، يعتبر هولاء هم اتعس ناس في محافظة الموصل.

واضاف: واحده منهن باعت كل شي للخنجر مقابل حصولها على 250 مليون دينار.. فتصوروا قمة الخسة والنذالة في نواب الموصل.

وتتصاعد الاتهامات الى قوى سياسية بهدرها أموال صندوق اعمار المناطق المحررة، وصرفها لأغراض حزبية وانتخابية، فضلا عن الاستحواذ عليها عبر مشاريع وهمية، مثل بناء مخيمات وهمية، أو توزيع رمزي للمعونات.

و أعلن محافظ نينوى نجم الجبوري، في 9 اذار2021، أن عدداً من الدول عرضت المساعدة في إعمار الموصل بعد زيارة البابا فرانسيس.

وقال الجبوري في تصريح صحفي تابعه هاف بوست عراقي، إن زيارة البابا الى مدينة الموصل فرصة تاريخية، رافقته وسائل إعلام كثيرة وتم تسليط الضوء على حجم الدمار الذي خلفته داعش في المدينة.

وقال رئيس مجلس انقاذ الانبار، حميد الهايس، الاحد 7 اذار 2021، في لقاء متلفز تابعه هاف بوست عراقي، ان مبالغ اعمار المناطق المحررة ذهبت للمكان غير الصحيح، واصفاً ذلك بالقول: اكله الذئب ونحن غافلون؟.

وتقول مصادر سياسية ان احد اسباب ذلك هو تهاون حكومات الحقب السابقة مع آليات الصرف وعدم اخضاعها لرقابة حقيقية، وتركتها بيد الأحزاب.

وفي وقت سابق، خصصت منظمات دولية أموالا طائلة للإعمار من دون ان تظهر نتائج ذلك على الأرض وتنعكس على واقع المدن المتضررة.

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

84 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments