مهرجان المربد الشعري

هاف بوست عراقي ـ كتب سامي التميمي: مهرجان المربد الشعري، بمناسبةأقامة مهرجان المربد الدورة 34 والتي سميت بأسم فقيد الشعر والأدب والثقافةالمناضل الذي عانى الظلم والحرمان والأضطهاد والسجون بسبب مواقفه الحرة الغيورة الشجاعة أنه( أبراهيم الخياط ) صاحب ديوان ( جمهورية البرتقال ) .

أستطاع الراحل أن ينال ثقة وأعجاب وأحترام كل الأدباء والمثقفين بتوليه العديد من المناصب ومنها رئاسة أتحاد الأدباء والكتاب والمثقفين في العراق لثلاث دورات أنتخابية .

وشغل منصب مدير أعلام وزارة الثقافة 2003 وحتى أن قدم أستقالته 2005 بسبب تولي ضابط شرطة حقيبة الثقافة العراقية وكان هذا الموقف جريئا ويحسب لشاعرنا وأديبنا الراحل أبراهيم الخياط .

كان محباً ومتواضعا ًومشجعاً لكل المثقفين ومن كل الأطياف والملل والأتجاهات .

خدوماً وكريماً بشكل لايوصف وكان مهتما يتسليط الأضواء حول حول الكتاب والمثقفين داخل العراق وفي المهجر . وهكذا هو المثقف يجب أن يرتقي ويسمو بكل شئ .

قدم الكثير للثقافة والمثقفين وللشباب الواعد .يحتاج منا أن نتذكره ونرثيه ونؤرخ تاريخه الطيب.

مهرجان المربد له تاريخ عريق وعظيم هو سوق يقع في قضاء الزبير بمحافظة ( البصرة ) العراقيةالتي كانت محطة ومنارة للرحالة والتجار والزوار والحجاج .

وهو أشبه بسوق ( عكاظ ) . ولكن مايميزه بأنه واسع ويجمع مختلف الأطياف والملل والأعراق ( فرس صينيون هنود أقباط أتراك وعرب ) ومن أبرز علماء وقاماته الشعرية ( جرير والفرزدق وبشار بن برد وأبو نؤاس . والجاحظ والكندي وسيبوبه والفراهيدي والأصمعي .

تمنياتنا من الجامعة العربية ولجانها الثقافية ووزراء الثقافة والأعلام في دولنا العربية الأهتمام بهكذا مهرجانات ودعمها ماديا ومعنويا والترويج والتثقيف لها من خلال قنوات كثيرة ومنها الأعلام . لأنها من المشتركات والمقربات التي تجمعنا .

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

43 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments