نجل عبد الحليم حافظ يفجر مفاجأة: جثمانه لم يتحلّل بعد 31 عاماً على دفنه!

هاف بوست عراقي ـ فجر محمد شبانة، نجل شقيق الفنان المصري الراحل عبدالحليم حافظ، مفاجأة حول جثمان عمه الفنان الشهير الملقب بالعندليب، وهي أنه لم يتحلل رغم مضي 31 عاما على دفنه.

وقال محمد شبانة في حوار مع صحيفة “اليوم السابع” المحلية. إن جثمان العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ لم يتحلل رغم مرور أكثر من ثلاثة عقود على دفنها.

وتحدث شبانة عن التفاصيل قائلاً: ذهبت إلى دار الإفتاء حتى ننقل جثماني والدي وعمي عبدالحليم بسبب المياه الجوفية، وجلبنا خبراء ومهندسين لكن وجدنا أن المياه لم تدخل لهما بسبب الصخور، لكن فضلنا نقلهما.

وأضاف شبانة: نزل شيخ مسجد وشيوخ آخرون إلى القبر، فطلبوا مني أن أنزل لأشاهد بعيني. وحين نزلت وجدت شيئاً جميلاً، عمي عبدالحليم نائم بشعره الأسود وخدوده وأنفه وأذنيه وكل شيء فيه كما هو لم يتحلل.

واستطرد شبانة قائلاً: حين سألت عن الأمر، أخبروني أنه كان يعمل خيراً كثيراً، ولا يقول لأحد عنه لأنه لا يحب أن يظهر في الصورة.

وكشف محمد شبانة أنه سيتم طرح مذكرات صوتية قريبا لعبدالحليم حافظ. يذكر فيها سبب عدم زواجه من سعاد حسني وقصة حبهما، وقصص حبه جميعا، وعلاقاته ببليغ حمدي وعبد الوهاب وغيرهما.

واصيب عبدالحليم حافظ بتليف في الكبد نتيجة مرض البلهارسيا، تسبب في وفاته عام 1977م في لندن عن عمر يناهز الـ 47 عاماً.

وذكرت التقارير الطبية من لندن حينها أن السبب الأساسي في وفاة العندليب هو الدم الملوث. الذي نقل إليه حاملاً معه التهاب كبدي فيروسي فيروس سي. الذي تعذر علاجه مع وجود تليف في الكبد ناتج عن إصابته بداء البلهارسيا منذ الصغر.

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

143 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments