وفاة ابرز قادة البعث العراقي.. وثق به صدام في أيامه الأخيرة وسلّمه قيادة الحزب

180 متابع ...

هاف بوست عراقي ـ اعلن حزب البعث العربي الاشتراكي في العراق, الاثنين 16 تشرين الثاني 2020, وفاة ابرز قادته في فترة ما بعد احتلال العراق في الخارج.

ونعت قيادة البعث العراقي عبدالصمد الغريري عضو القيادتين القومية والقطرية للبعث، واشادت القيادة القومية للبعث بالغريري ، وطلبت من تنظيمات الحزب في دول العالم اقامة مجالس العزاء على روحه متى كان ذلك متاحاً بحسب بيان للقيادة القومية.

والغريري ، بحسب مصادر مطلعة ، كان قد حصل على تزكية من الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين في الاسابيع التي تلت سقوط بغداد بأن يتولى قيادة الحزب حين كان يعمل في احد اقضية الانبار بالرغم من انه من الخط الثالث في تنظيمات البعث في وقتها والتقى بصدام واشرف على بعض تنقلاته قبل ان يختفي الرئيس في منطقة الدور.

والغريري شارك في الحرب العراقية الايرانية واصيب في معاركها الصعبة، وكان من القلة الذين اطلعوا على سير تنقلات صدام بعد احتلال البلد ، ونقل بعض خطبه عبر الكاسيت الى قنوات فضائية عربية مستخدماً سيارة تاكسي كانت في حوزته.

يقول بعثي مخضرم في حديث له ان صدام بعد الاحتلال قال للغريري انك من الرجال الذين ما بدلوا تبديلاً ، وقال له ايضا انت كل العناوين ، انت عندي بمثابة ابرز عناوين الحزب في هذا الوقت من الجهاد .

وقالت مصادر مطلعة ان الغريري كان الاقرب الى منصب امين قطرية بعث العراق في حال جرت انتخابات للحزب بعد وفاة عزة ابراهيم الدوري الشهر الماضي .

اقام الغريري في السنوات الاخيرة في الاردن وغادره الى عدة اماكن، وعرف عنه حرصه على العلاقة مع الاردن وتجنب ان يسبب اي حرج للأردنيين وقالت مصادر عليمة ان الغريري دفن في مكان ما من ارض العراق وسط تشييع رمزي من عدد من رفاقه السابقين.

مصادر: وكالة قريش العربية – تواصل اجتماعي – نشر محرري الموقع رصد المحرر-  ز.ا.و:

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments