وول ستريت جورنال: طهران تتقدم في انتاج اليورانيوم ويمكنها صناعة النووري رغم العقوبات الامريكية

هاف بوست عراقي ـ أكدت إيران أنها تتقدم في إنتاج معدن اليورانيوم الذي يعد جزءا محوريا في تصنيع أسلحة نووية، فيما جددت إدارة الرئيس دونالد ترامب المنتهية ولايته ضغوطها بفرض عقوبات على مؤسستين إيرانيتين.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير سري، نشرته صحيفة وول ستريت جورنال، الخميس 14 كانون الثاني 2021، إن إيران بدأت العمل في خط تجميع لتصنيع مادة رئيسية تستخدم في تصميم الرؤوس الحربية النووية.

ولفتت الوكالة إلى أن هذه الخطوة الجديدة مهمة نحو إنتاج محتمل للأسلحة النووية، مشيرة إلى أن إيران أبلغتها أنها بدأت في تصنيع معدات ستستخدمها لإنتاج معدن اليورانيوم في موقع في أصفهان خلال الأشهر المقبلة.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير للدول الأعضاء، إن معدن اليورانيوم يمكن استخدامه لبناء جوهر سلاح نووي، مشيرة إلى أن طهران لم تعطها أي جدول زمني لموعد قيامها بذلك.

واعتبرت صحيفة وول ستريت جورنال أن هذا التطور يقرب إيران من عبور الخط الفاصل بين العمليات النووية ذات الاستخدام المدني المحتمل، مثل تخصيب الوقود النووي لمفاعلات توليد الطاقة، وأنشطة الأسلحة النووية، وهو أمر نفته طهران منذ مدة طويلة.

وأدرجت الولايات المتحدة الأربعاء 13 كانون الثاني 2021، مؤسستين إيرانيتين وفروعهما في قائمتها السوداء، هما لجنة تنفيذ أمر الإمام وأستان قدس رضوي وقياداتهما وفروعهما.

وكانت إيران بدأت الأسبوع الماضي، تخصيب اليورانيوم بدرجة نقاء 20 % في منشأة فوردرو النووية، وهو مستوى كانت قد بلغته قبل إبرام الاتفاق النووي مع القوى الكبرى في العام 2015.

 

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

76 متابع ...
0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments