هاف بوست

عراقي

Home » 85 يوم على حكومة السوداني

85 يوم على حكومة السوداني

هاف بوست عراقي ـ  غسان الشبيب:

اهم المنجزات:-

– إخلاء سبيل بطل صفقة القرن ورفع الحجز عن شركاته!

– إخلاء سبيل عراب صفقة القرن هيثم الجبوري بعد أن تبث عليه الجرم و التضخم المالي!

– اخلاء سبيل سعر الدولار و جعله في أعلى مستوياته وهو في صعود مستمر!

– إعادة تكليف المشبوهين والمتهمين من المحافظين بالفساد والفشل رغماً عن الجماهير!

– جمع الفاشلين و الخاسرين والفاسدين وجعلهم مستشارين في رئاسة الوزراء!

– تعين ما يقرب ( ال١٠٠٠ ) منصب مهم في الدولة لصالح أحزاب الإطار ، على حساب المصلحة العامة!

-لم يكتب حرف واحد من تعديل قانون إنتخابات مجلس النواب الذي وعد السوداني باستكمال تعديل خلال الثلاث اشهر الاولى من حكومته ضمن برنامجه الحكومي!

-نكث العهد بالاعداد لانتخابات مبكرة خلال عام ٢٠٢٣ بعد سنة من حكومة السوداني، والذي تخلى عن إجراؤها وأخذ يتطرق إلى إنتخابات مجالس المحافظات و إجراؤها خلال عام ، رغم أن الأغلبية الشعبية تريد الغائها من خلال تعديل الدستور، ورغم هذا أنه وحكومته وكتلة النيابية لم يعودوا شيء من قانون انتخابات مجالس المحافظات المزمع إجراؤها في شهر تشرين الأول في هذا العام!
– لم يتحقق شيء على مستوى مشاريع الزراعة والصناعة!

– لم يتحقق شيء على مستوى مشاريع البنية التحتية!

– لم يحاسب وأحد من الفاسدين من حيتان الفساد!

– حقق منجز كبير في إعطاء ٤٠٠ مليار دينار شهرين لحكومة الإقليم الذي لم يسلم دولار واحد من بيعه للنفط ولم واردات المنافذ!

– جمد اهم قرار للمحكمة الاتحادية ضد سرقات حكومة الإقليم و قانونها الخاص بالنفط والغاز بالاقليم المخالف للدستور!

– ضرب قرارات المحكمة الاتحادية والدستور و ذهب لإعطاء ما لا يستحق لحكومة الإقليم وتعامل معهم خارج الدستور!

– أعلن صداقته هو والإطار للقوات الأمريكية وطلب هو والقوى السياسية ابقائها ، رغم أنهم كانوا يسمونها احتلال ويتهمون من يتعامل معها عميل!

– هيمنة على كل المناصب التنفيذية واللجان النيابة لقوى الإطار على حساب الكفاءة والخبرة والمصلحة العامة!

– المحاولة لارشاء الشعب من خلال تعينات غير مدروسة تكلف الموازنة وترهق الدولة بهذه الطريقة الحزبية!

– إعانات اجتماعية بنفس شراء سكوت المجتمع و لتحويل المجتمع إلى جيش من العاطلين واعتمادهم على مبالغ الإعانة، التي تكفي لبناء مدن صناعية تحتويهم وتحولهم إلى منتجين وبراتب مجزي!

– لم يتحقق شيء لسيادة العراق المنتهكة منذ عقود، من تركيا وإيران بقصف مستمر للارض وقتل للمواطنين واحتلال مواقع عراقية ( تركيا أكثر من ٣٠ قاعدة لديها في العراق وقتل مستمر للمواطنين، إيران أخذت مواقع و جيشت جيوشها على الحدود و قصفة وقتلة الأبرياء و انتهكت كل الأعراف الدولية) في ضل حكومة السوداني ولم يكن لهم موقف عكس ما كانوا يدعون!

– اموال قانون الأمن الغذائى لم تصرف لحد الان لتنفيذ المشاريع المدونه ضمن القانون !

– مبادرة داري السكنية إلغاءها السوداني فقط لأنها من الحكومة السابقة ،ولم يخصص قطعة سكن واحدة لمواطن خلال هذه الفترة!

-لا أخبار ولا صوت ولا موقف إتجاه حكومة الكاظمي الفاسدة ولم يحاسب منهم أحد أو يسأل!

– الإتفاقية الصينية وطريق الحرير الذي كانوا يدعون وجودهن لم نرى لهن واقع بعد وصولهم للسلطة التنفيذية و التشريعية!

– شركات الهاتف النقال والإنترنت لم يحاسب أحد ولم يخفض سعر الإتصال، الذي كانوا يتوعدوهم ،بالعكس دعموهم والغوا لهم ضريبة الإتصال التي تعود لميزانية الدولة!

– هناك منجزات كثيرة لا يتسع المكان لذكرها ، سنتناولها في مقالات أخرى!!!!

 

 

 

لقراءة المقال باللغة الانكليزية أنقر على الايقونة (يمين المقال)

 

 

تابع صفحتنا في فيسبوك

مصادر: وكالات – تواصل اجتماعي – رصد وتحرير و نشر محرري الموقع 

وكالة تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اكتب لنا: iraqhuffpost@gmail.com

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.
ArabicEnglish
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x