تحالف قوى الدولة والقانون وائتلافات جديدة مثل الأساس تحصد الأصوات في مشاركة تقترب من الأربعين بالمائة

هــ بــ عــ  – أظهرت النتائج الاولية لانتخابات المجلس المحلية في العراق، تقدماً ملحوظاً لمرشحي الائتلافات الكبيرة  وهم تحالف إدارة قوى الدولة، دولة القانون، نبني، وائتلافات جديدة مثل ائتلاف الأساس العراقي، فيما افادت احصاءات ان المشاركة تقترب من الأربعين بالمائة.

واظهرت النتائج ان الأصوات انجذبت الى شعارات الاعتدال والوسطية والبناء والاعمار، والإصلاح.

ويعتبر الاقبال على مراكز الاقتراع بمثابة تأكيد لرغبة العراقيين في التغيير والتقدم، بعيداً عن الخطاب المتطرف والوصولي.

ويرجع هذا إلى عدة عوامل ابرزها انتشار الوعي الانتخابي بين العراقيين، الذي دفعهم إلى اختيار المرشحين الأكثر كفاءة وخبرة فضلا عن المشاركة الكثيفة في الانتخابات.

ويُتوقع أن يساهم هذا الفوز في تعزيز الاستقرار السياسي في العراق، ودعم جهود التنمية والبناء.

ويلعب الوعي الانتخابي دوراً مهماً في إبعاد القوى الفاسدة والمتطرفة عن السلطة، فعندما يكون الناخبون على دراية ببرامج الأحزاب ومواقفها، فإنهم يكونون أكثر قدرة على اتخاذ القرار الصحيح.

وفي حالة العراق، فإن ارتفاع نسبة المشاركة في انتخابات المجلس المحلية، وتحقيق ائتلافات الوسطية والاعتدال، يعكس زيادة الوعي الانتخابي بين العراقيين.

ويتوقع أن يستمر هذا الوعي في الارتفاع في المستقبل، مما سيؤدي إلى تراجع القوى الفاسدة والمتطرفة عن السلطة.

 

 

لقراءة المقال باللغة الانكليزية أنقر على الايقونة (يمين المقال)

 

تابع صفحتنا في فيسبوك

هف بوست عراقي تنشر النصوص بلا قيود..  المواد المنشورة تعبر عن وجهة نظر مصدرها

اعلان: هل تريد انشاء موقعك الرقمي المكتبي، وكالتك الخبرية، موقع لمركزك البحثي.. يمكن ذلك وبأرخص الأسعار.. الاتصال على الرقم:   0031613350555

 

0 0 votes
Article Rating

قصص اخرى

Subscribe
Notify of
guest

0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments